[PDF] عن الناصريين وإليهم - عصمت سيف الدولة / an al-naseryin wa ilayhem

عن الناصريين وإليهم - عصمت سيف الدولة




عن الناصريين وإليهم - عصمت سيف الدولة

الناشر: دار الموقف العربي - القاهرة
الطبعة:  1989
110 صفحة


من الكتاب:

لماذا الناصرية ..
الناصرية تعبير متداول على نطاق واسع في الوطن العربي وخارجه ، لا يستطيع أحد أن ينكره أو يتجاهله ، ولكننا لا نستطيع ان نتجاهل أو ننكر أن دلالته لم تتحدد بعد .. نعني بتحديد دلالة التعبير أن يكون مضمونه متميزاً بحيث يقطع سبل الخلط والاختلاط بالمضامين القريبة منه بصرف النظر عن قبوله أو رفضه ، ولسنا نعتقد ان أحداً يستطيع أن يجادل " بحق " في ان تعبير الناصرية المتداول على نطاق واسع في الوطن العربي وخارجه غير محدد الدلالة على الوجه الذي يمكنه من اداء وظيفة " التميز " و " التمييز " بدون فرض الامتياز . نعني ان يتميز مضمونه عن غيره من المضامين الفكرية خاصة القريبة منه وليس المناقضة له فقط . ونعني بالتمييز أن يكون ممكناً بالقياس إليه تمييز من يقبلونه عمن لايقبلونه وليس عمن يرفضونه فقط .
كما اننا نعتقد أن أحداً لا يستطيع أن ينكر " بحق " ما هو واقع من أن تعبير الناصرية " مطروح " للدلالة على أفكار ومواقف بالغة الاختلاط والاختلاف والتناقض في بعض الحالات . طبيعي بعد هذا ، أن يكون متاحاً سهلاً لكل رافع لشعار " الناصرية " على أفكاره أو مواقفه أن يزعم أن تلك هي الناصرية الحقة وان يجادل بها وفيها غيره من الناصريين أو غيرهم وان يتحول الجدل إلى لجاجة فخصومة فقطيعة فعداء فتكاد تتخم الأرض العربية بالأفراد والشلل والجماعات والاحزاب كل يزعم انه ناصر ويحبس الناصرية عليه وحده ويحبسها عن غيره ولا يلتقون . انه ايضاً واقع محسوس يؤكد ان " تعبير " الناصرية " غير محدد الدلالة وإلا فما هي الناصرية ؟
إلى كل الذين يبحثون عن الجواب الصحيح نقول اجتهاداً . ان الجواب الصحيح على السؤال : ماهي الناصرية ؟ متوقف على الجواب الصحيح على سؤال قبله : لماذا الناصرية ؟ إن كانت الغاية من تحديد دلالة " الناصرية " التأريخ لفكر عبد الناصر فإن " الناصرية " هي مجمل الأفكار التي طرحها الرئيس الراحل عبد الناصر من اول " فلسفة الثورة " وما قبله إلى " الميثاق " وما بعده لا تستبعد منها فكرة . أو كل هذا بعد تبويبه وتحليله ، هذه الناصرية متاحة منذ وقت بعيد . وقد انجز عبد الناصر قدراً كبيراً منها حين صاغه في " الميثاق " فما على الذين يريدون " الناصرية " بهذه الدلالة إلا أن يكملوا ما بدأ عبد الناصر ليضيفوا الى عشرات الكتب التي تناولت " الناصرية " بهذه الدلالة كتاباً او كتباً جديدة . وسيكون كل هذا مفيداً من حيث هو يحفظ التراث ويلبي حاجة المؤرخين والدارسين للتاريخ لا أكثر . أما إذا كانت الغاية من تحديد دلالة " الناصرية " الاعداد لمواجهة المستقبل وصنع تاريخه فإن عبئاً جسيماً يقع على عاتق أولئك الذين يتصدون لتحديد دلالة " الناصرية " وربما كانت جسامته هي السبب في ان احداً من القادرين لم يتصد له بعد وإن كان كثير منهم قد حاموا حوله وانتهى بهم المطاف الى ما أعجبهم من أفكار عبد الناصر فأسموها " الناصرية " .

[PDF] تحميل الكتاب
عدد التحميلات : مره

ADS

Artikel Terkait

تعليقات فيسبوك
0 تعليقات بلوجر